مرحبًا بك في

موقع كلنا معاً عبارة عن مورد جديد لكل شخص متأثر بسرطان الأطفال، سواء أكان مريضًا أم أحد الأبوين أم أفرادًا من عائلته أو أصدقاءه.

اعرف المزيد

فحص التصوير المقطعي المحوسب (CT)

التصوير المقطعي المحوسب (CT)، والمعروف أيضًا باسم التصوير المقطعي المحوري المحوسب (CAT)، عبارة عن فحص يستخدم أجهزة الكمبيوتر والأشعة السينية لإنتاج صور تفصيلية لأجزاء الجسم الداخلية. في حالة سرطان الأطفال، يمكن استخدام التصوير المقطعي المحوسب CT للمساعدة على تشخيص الورم، وتقديم معلومات عن مرحلة مرض السرطان، وملاحظة الاستجابة للعلاج، وتوجيه الإجراءات مثل الخزعة، والمساعدة على التخطيط للعلاجات الإشعاعية.

أثناء فحص التصوير المقطعي المحوسب CT، تُلتقط صور متعددة من عدة زوايا مختلفة، وعادة ما يستغرق وقتًا قصيرًا جدًا، أثناء التصوير بالأشعة لجزء من الجسم (مثل الرأس، أو الصدر، أو البطن، أو الجسم بالكامل). ويمكن عرض الصور المقطعية العرضية على شاشة كمبيوتر، أو طباعتها على فيلم، أو نقلها إلى قرص مدمج أو قرص DVD. ويمكن إعادة تنسيقها إلى صور متعددة المستويات، ويمكن إنتاج صور ثلاثية الأبعاد.

ما الذي يمكن للمرضى توقعه أثناء موعد فحص التصوير المقطعي المحوسب CT؟

مريضة سرطان أطفال تَدخل جهاز التصوير المقطعي المحوسب، وأمها تقف بالقرب منها، واختصاصية حياة الأطفال تقدِّم توضيحات.

يستغرق فحص التصوير المقطعي المحوسب CT بضع ثوانٍ غالبًا، لكن قد يتكرر في حالة الحقن الوريدي بالمادة المُبيِّنة.

لكل مركز طب أطفال إجراءاته الخاصة، لكن يمكن للمريض بوجه عام أن يتوقع ما يأتي: 

  • تسجيل الوصول/التسجيل: أولاً، يقوم المريض والوالد بتسجيل الوصول عند مكتب التسجيل ثم ينتظران في منطقة الانتظار حتى يُنادى اسم المريض. ومن المهم الوصول مبكرًا قبل تسجيل الوصول بعدة دقائق لكي يكون المريض مستعدًا للتصوير بالأشعة في الوقت المحدد.
  • مقابلة تقني التصوير المقطعي المحوسب: عندما يحين وقت التصوير بالأشعة، سيقوم تقني التصوير المقطعي المحوسب باصطحاب المريض والوالد إلى منطقة خاصة تحتوي على جهاز التصوير المقطعي المحوسب CT. ويمكن أيضًا أن يكون اختصاصي حياة الأطفال موجودًا للمساعدة على شرح العملية للمريض والإجابة عن الأسئلة. ويمكن لأحد الوالدين عادةً البقاء مع المريض أثناء التصوير بالأشعة، لكن يجب ارتداء مئزر رصاصي للحماية من الإشعاع.
  • الاستعداد للتصوير بالأشعة: إذا كان المرضى يرتدون ملابس وإكسسوارات تحتوي على معادن، مثل الأحزمة، أو السحّابات، أو المشابك، أو الأزرار، أو إكسسوارات الشعر، أو الساعة، أو المجوهرات، أو المقوِّمات غير الدائمة، فسيُطلب منهم إزالة هذه الأغراض. ومن الأفضل ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة لا تحتوي على معادن، وترك الإكسسوارات المعدنية في المنزل. وفي بعض الأحيان، يُطلب من المرضى ارتداء رداء المستشفى.
تقني التصوير المقطعي المحوسب يعطي المادة المُبيِّنة لمريضة سرطان الأطفال ووالدتها بالقرب منها.

أحيانًا، تكون هناك حاجة إلى مادة مُبيِّنة لجعل الصور أكثر وضوحًا وتفصيلاً.

  • المادة المُبيِّنة: أحيانًا، تكون هناك حاجة إلى مادة مُبيِّنة لجعل الصور أكثر وضوحًا وتفصيلاً. وتكون هذه المواد عبارة عن سوائل شفافة يمكن ابتلاعها أو حقنها في الوريد عبر أنبوب وريدي. إذا ابتُلعت، فقد تكون رائحة السائل أو طعمه غريبًا. وإذا تم حقنها عبر أنبوب وريدي، فقد يشعر المريض بأنها دافئة مع دخولها في الوريد. 
  • مدة التصوير بالأشعة: يستغرق التصوير بالأشعة غالبًا بضع ثوانٍ فقط، لكن قد يتكرر في حالة الحقن الوريدي بالمادة المُبيِّنة. وقد يستغرق الفحص بالكامل، حسب درجة تعقيده، من 10 إلى 20 دقيقة.  
  • التسكين: يُعطى دواء التسكين فقط إذا كانت هناك حاجة إلى بقاء المريض في وضع ثابت أثناء التصوير بالأشعة. فمن الضروري الاستلقاءبثبات،لكي تكون الصور واضحة. فإذا تحرك المريض أو تكلم أثناء التصوير بالأشعة، فقد تكون الصورة مشوشة وسيجب تكرار التصوير بالأشعة. وقد يكون من المفيد أن يتظاهر المريض بالنوم أو بأنه تمثال. وقد يُطلب من المرضى الأكبر سنًا حبس أنفاسهم للحظة.
  • ما يحدث أثناء التصوير بالأشعة: يكون الجهاز على شكل حلقة كبيرة تحتوي على سرير خاص، يسمى طاولة أيضًا، في المنتصف. يضع تقني التصوير المقطعي المحوسب المريضَ على الطاولة. ويمكن أن تتحرك هذه الطاولة إلى أعلى وإلى أسفل وإلى الأمام وإلى الخلف، لكي يكون المريض في الموقع الصحيح للتصوير بالأشعة. توجد وسادة للرأس وحزام أمان ناعم وواسع لمساعدة المريض على الاستلقاء في وضع ثابت وفي الموضع الصحيح.  وفي بعض الحالات، قد يضع التقني مناشف حول رأس المريض وحزامًا صغيرًا ناعمًا على الجبين لمساعدة المريض على البقاء في وضع ثابت. تَسمح معظم مراكز طب الأطفال للمرضى بإحضار غرض مريح، مثل دمية محشوة أو بطانية. ينتقل تقني التصوير المقطعي المحوسب إلى منطقة قريبة ويكون بإمكانه رؤية المريض وسماعه والتحدث إليه أثناء إجراء الفحص.  
  • ما سيراه المريض ويسمعه: عندما يبدأ التصوير بالأشعة، سيرى المريض الخطوط الحمراء للكاميرا، وسيُصدر جهاز التصوير المقطعي المحوسب ضوضاء مرتفعة، مثل "الطقطقة" عندما يبدأ جهاز التصوير بالأشعة و"الأزيز" أو "صوت الاندفاع السريع" أثناء تحرك الكاميرا حول جسم المريض. لا تلمس الكاميرا جسم المريض، ولن يشعر المريض بأي شيء بينما تقوم أجهزة الكشف بجمع البيانات لإنتاج الصور. وعادةًما يمكن للوالد إمساك يد المريض أو الوقوف بجانبه أثناءإجراءالتصوير بالأشعة. 
  • بعد الفحص: بمجرد انتهاء الفحص، سيقوم الفني بفك أحزمة الأمان وفصل الأنبوب الوريدي إذا كان مستخدمًا. ثم يمكن للمريض النزول من على الطاولة ومغادرة المنطقة. 
  • نتائج الفحص: سيقيِّم طبيبٌ يسمى اختصاصي الأشعة الصور ويرسل تقريرًا رسميًا إلى الطبيب الذي أحال المريض إلى الفحص.  
  • التشاور معالطبيبسيناقش الطبيب نتائج التصوير المقطعي المحوسب مع المريض وأسرته. ويمكن أن يكون ذلك بعد يوم إلى عدة أيام من التصوير المقطعي المحوسب. 
  • المتابعة: قد تكون فحوص المتابعة ضرورية. وسيوضح الطبيب السبب الدقيق لطلب إجراء فحص آخر. على سبيل المثال، أحيانًا تكون فحوص المتابعة أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كان العلاج فعالاً. 
ارجع إلى مركز الرعاية لمعرفة ما إذا كان يمكن للمرضى إحضار غرض مريح معهم، مثل دمية محشوة أو بطانية.

ارجع إلى مركز الرعاية لمعرفة ما إذا كان يمكن للمرضى إحضار غرض مريح معهم، مثل دمية محشوة أو بطانية.

ما الذي يجب على الوالدين والمرضى عمله للتأكد من سير عملية الفحص بسلاسة؟

  • يجب على المرضى ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة من دون مشابك أو سحّابات معدنية. عدم ارتداء ساعة، أو مجوهرات، أو إكسسوارات للشعر تحتوي على المعدن. حيث يظهر المعدن في فحوص التصوير المقطعي المحوسب CT ويمكنه حجب ما يحتاج الطبيب إلى رؤيته. تجنُّب ارتداء النظارات، خصوصًا مع فحوص التصوير المقطعي المحوسب CT للرأس. 
  • الوصول قبل موعدك ببضع دقائق لإتاحة الوقت لتسجيل الوصول.
  • يجب أن يبلِّغ الوالدان مقدمي الرعاية بما يأتي:  
    • حالة الحساسية تجاه المادة المُبيِّنة أو اليود
    • احتمالية وجود حمل
    • عدم شعور المريض بالراحة في المساحات الصغيرة
    • احتياجات السلوك الخاصة 
    • الإصابة بداء السكري أو مشاكل في الكليتين
تصوير مقطعي محوسب للصدر يُظهر دليلاً على الساركوما العظمية النقيلية في طفل مريض

تصوير مقطعي محوسب واضح للصدر يُظهر دليلاً على الساركوما العظمية النقيلية في طفل مريض

تصوير مقطعي محوسب للصدر يُظهر دليلاً على الورم الأرومي العصبي في طفل مريض

تصوير مقطعي محوسب للصدر لمريض بالورم الأرومي العصبي بعد المسار السريري 1

تصوير مقطعي محوسب للبطن يُظهر دليلاً على اللمفومة اللاهودجكينية في طفل مريض

تصوير مقطعي محوسب للبطن لطفل مريض باللمفومة اللاهودجكينية

ما فوائد/ أخطار فحص التصوير المقطعي المحوسب CT أو التصوير المقطعي المحوري المحوسب CAT؟

الفوائد

يعطي التصوير المقطعي المحوسب للأعضاء الداخلية، والعظام، والنسيج الرخو، والأوعية الدموية، صورًا أكثر تفصيلاً من صور الأشعة السينية التقليدية، وخصوصًا الأنسجة الرخوة والأوعية الدموية. ويمكن إعادة تنسيق الصور المقطعية العرضية الناتجة أثناء فحص التصوير المقطعي المحوسب CT إلى صور متعددة المستويات، ويمكن إنتاج صور ثلاثية الأبعاد. وتقدِّم عمليات التصوير بالأشعة معلومات وفيرة إلى الأطباء لمساعدتهم على تشخيص السرطان وعلاجه عند الأطفال.

الأخطار

تَستخدم فحوص التصوير المقطعي المحوسب CT كمية صغيرة من الإشعاع يتم ضبطها وفق عمر الطفل ووزنه. ولمعظم المراكز إستراتيجيات متطورة لتقليل جرعة الإشعاع، وهي مصممة خصوصًا لحالة كل طفل على حدة. 

يؤثر التعرض للإشعاع من فحوص التصوير المقطعي المحوسب CT في الأطفال بشكل مختلف عن البالغين. حيث يكون الأطفال أكثر حساسية للإشعاع بسبب نمو أجسامهم ومعدل انقسام خلاياهم. إضافة إلى ذلك، يكون متوسط العمر المتوقع لهم أطول منه للبالغين، لذا يكون هناك وقت أطول لظهور الأعراض الجانبية المرتبطة بالإشعاع، والتي تشمل الخطورة الضعيفة جدًا للإصابة بالسرطان. وتكون نسبة الخطر على مدى العمر للإصابة بالسرطان من فحص تصوير مقطعي محوسب واحد صغيرةً – حالة واحدة تقريبًا لكل 10000 عملية تصوير بالأشعة عند الأطفال، طبقًا للمعاهد الوطنية للصحة. وترتفع نسبة الخطر عند إجراء فحوص تصوير مقطعي محوسب متعددة.

في ما يأتي ثلاثة أسئلة أساسية يمكن للوالدين طرحها على مقدمي الرعاية الصحية بخصوص السلامة من الإشعاع:

  1. لماذا يُعد الفحص ضروريًا؟
  2. هل ستغير النتائج القرارات العلاجية؟
  3. هل يوجد فحص بديل لا يشمل الإشعاع؟

إذا كان التصوير المقطعي المحوسب ضروريًا من الناحية الطبية، فإن الخبراء يقولون إن الفوائد تفوق الخطر الصغير وطويل الأمد للتعرض للإشعاع.

إذا كانت لديك أي أسئلة حول السلامة في ما يتعلق بالتصوير المقطعي المحوسب، فاسأل طبيبك.


تاريخ المراجعة: يونيو 2018