مرحبًا بك في

موقع كلنا معاً عبارة عن مورد جديد لكل شخص متأثر بسرطان الأطفال، سواء أكان مريضًا أم أحد الأبوين أم أفرادًا من عائلته أو أصدقاءه.

اعرف المزيد

مشاكل الرئة والتنفس

معظم الناجين من مرض سرطان الطفولة لا يعانون من مشاكل الرئة والتنفس كنتيجة لتأثير العلاج لديهم.

لكن هناك علاجات معينة لحالات سرطان الطفولة يمكن أن تسبب مشاكل في الرئة والتنفس. يمكن أن تتسبب في تلف الأكياس الهوائية الدقيقة والأوعية الدموية في الرئة. يمكن أن تسبب العلاجات أيضًا تورم مسارات الهواء وزيادة إنتاج المخاط بسبب التخريش أو العدوى.

رسم للجهاز التنفسي عليه تسميات للأنف والجيوب الأنفية الغربالية واللسان والحلق والرغامى والرئتين والقصبات والقصيبات. رسم مكبر لصورة مقربة للأسناخ والقصيبات مع التسمية.

العلاجات التي يمكن أن تسبب مشاكل الرئة والتنفس

تشمل العلاجات التي يمكن أن تؤدي إلى تلف الرئة بعض عقاقير العلاج الكيميائي، والعلاج الإشعاعي، والجراحة، ومضاعفات زراعة الخلايا المكوِّنة للدم (المعروفة أيضًا باسم زراعة نخاع العظم أو زراعة الخلايا الجذعية).

العلاج الكيميائي

الإشعاع

  • الإشعاع على الصدر
  • الإشعاع على الجسم كله

الجراحة

العمليات الجراحية على الصدر. لا تشمل هذه العمليات وضع الخط المركزي.

الزرع

يُعد مرضى زراعة الأعضاء المصابون بداء مهاجمة الطعم المزروع للجسم في خطر.

العقاقير مثل الأنثراسايكلينات التي تسبب مشاكل في القلب يمكن أن تؤثر كذلك على سلامة الرئة. يزيد خطر التأثيرات المتأخرة إذا تناول المرضى هذه الأدوية إلى جانب علاجات تفاقم خطر تلف الرئة.  

عوامل خطورة أخرى

وتشمل عوامل الخطر:

  • صغر السن وقت العلاج
  • وجود تاريخ سابق بحالات مرضية للرئة
  • استخدام التبغ
  • التعرض للتدخين السلبي
  • استنشاق المخدرات مثل تدخين الماريجوانا

مشاكل الرئة الناتجة عن العلاج

يمكن أن تشمل المشاكل:

  • تندب الرئة (التليف الرئوي)
  • حالات العدوى المتكررة للرئة (التهاب الشعب الهوائية المزمن أو توسع القصبات أو ذات الرئة المتكررة)
  • التهاب نسيج الرئة ومسارات الهواء (التهاب القصيبات الساد)
  • تمزق أكياس الهواء الصغيرة في الرئتين أو زيادة سُمك مسارات الهواء وانسدادها (مرض الرئة المقيد/الإنسدادي)

العلامات والأعراض

  • ضيق التنفس (ضيق النفس)
  • السعال المستمر، الوزيز
  • ألم الصدر
  • التهاب الشعب الهوائية المستمر، ذات الرئة

التعب بسرعة أو ضيق النفس في أثناء التدريب الخفيف من الأعراض المحتملة أيضاً.

قد تكشف اختبارات وظائف الرئة عن وجود مشاكل في الرئة ليست واضحة في أثناء الفحص العادي.

قد تكشف اختبارات وظائف الرئة عن وجود مشاكل في الرئة ليست واضحة في أثناء الفحص العادي.

أبلغ مقدم الرعاية الصحية الأساسي بشأن عوامل الخطر الخاصة بك. شارك خطة رعاية النجاة الخاصة بك، والتي تحتوي على ملخص للعلاج.

أبلغ مقدم الرعاية الصحية الأساسي بشأن عوامل الخطر الخاصة بك. شارك خطة رعاية النجاة الخاصة بك، والتي تحتوي على ملخص للعلاج.

اسأل اختصاصي الأورام الخاص بك عن مخاطر التأثيرات المتأخرة عليك.

اسأل اختصاصي الأورام الخاص بك عن مخاطر التأثيرات المتأخرة عليك.

ما يمكن للناجين فعله

اعرف المخاطر التي قد تتعرض لها وراقب صحتك

  • اسأل اختصاصي الأورام الخاص بك عن مخاطر التأثيرات المتأخرة عليك.
  • أبلغ مقدم الرعاية الصحية الأساسي بشأن عوامل الخطر الخاصة بك. شارك نسخة من خطة رعاية النجاة الخاصة بك، والتي تتضمن ملخصًا للعلاج.
  • أجرِ فحصًا بدنيًا سنويًا. ينبغي أن يتضمن الفحص قياس ضغط الدم واختبار البول.
  • قم بإجراء فحص بدني كل سنة.
  • قد تكشف اختبارات وظائف الرئة (بما في ذلك سعة زفير أحادي أكسيد الكربون من الرئة وقياس التنفس) عن وجود مشاكل في الرئة ليست واضحة في أثناء الفحص العادي.

الوقاية

  • احصل على لقاح الالتهاب الرئوي.
  • احصل على لقاح الإنفلونزا السنوي.
  • تجنب الغطس بجهاز التنفس ما لم يسمح به اختصاصي أمراض الرئة بعد إجراء فحص شامل.
  • لا تدخن السجائر.
  • ينبغي أن يتوقف المدخنون عن التدخين.
  • مارس التمارين الرياضية بانتظام.
  • لا تدخن الماريجوانا أو تستنشق مخدرات.
  • لا "تستنشق" الكيماويات.
  • اتبع كل قواعد السلامة في العمل. استخدم مرشحات (فلاتر) تهوية واقية عند الحاجة.


تاريخ المراجعة: يونيو 2018