مرحبًا بك في

موقع كلنا معاً عبارة عن مورد جديد لكل شخص متأثر بسرطان الأطفال، سواء أكان مريضًا أم أحد الأبوين أم أفرادًا من عائلته أو أصدقاءه.

اعرف المزيد

العناية بالجلد والعلاج الإشعاعي

مثل أي علاج للسرطان، يمكن أن يؤدي العلاج الإشعاعي إلى أعراض جانبية. التغيرات في الجلد هي الآثار الأكثر شيوعًا، بما في ذلك الاحمرار والحكة والتقشر.

تحدث التغيرات في الجلد أثناء العلاج الإشعاعي عمومًا بالتدريج. خلال الأسبوع الثاني أو الثالث من العلاج، قد يحدث جفاف أو تصبغ أو حكة أو احمرار. قد يحدث فقدان الشعر في المنطقة التي تجري معالجتها، وقد يكون الجلد حساسًا أو مؤلمًا. هذه التغيرات طبيعية. ينبغي أن يتماثل الجلد للشفاء بسرعة بعد انتهاء العلاج.

من المهم أن توجه عناية خاصة للجلد أثناء العلاج الإشعاعي. يمكن أن يتعرض الجلد بعد العلاج للإصابة بسهولة ويحتاج إلى حماية. تحدث إلى فريق الرعاية عن أي تغيرات تحدث في الجلد.

الحفاظ على نظافة الجلد أثناء الإشعاع

يكتسب الحفاظ على نظافة الجلد أهمية خاصة أثناء العلاج الإشعاعي، لكن الحرص مطلوب لتجنب تهيج الجلد.

  • من المفضل عمومًا الاستحمام بالدش أكثر من المغطس قدر الإمكان.
  • استخدم ماء دافئ. تجنب الماء الساخن.
  • اغسل بصابون خفيف متوازن الحموضة مثل Dove® أو Basis®. استخدم شامبو خفيفًا مثل شامبو الأطفال. ابتعد عن أنواع الصابون القوية أو أي صابون غير متوازن أو متعادل الحموضة. تجنب أنواع الصابون المعطرة.
  • اغسل الجلد برفق واشطفه جيدًا وجففه بالتربيت. لا تفرك المنطقة أو تعركها.
  • لا تحلق منطقة العلاج.
  • لا تستخدم مزيلات العرق أو مضادات العرق إذا كنت تتلقى علاجًا إشعاعيًا في الإبط.
  • لا تقم بإزالة العلامات الخاصة على الجلد إلى أن ينتهي آخر علاج.  

الترطيب أثناء الإشعاع

إذا أصبح الجلد جافًا أو فيه شعور بالحكة، فقد يطلب الطبيب أو الممرضة استخدام مرطب خاص للعناية بالجلد.

  • لا تستخدم إلا المرطبات التي يطلبها فريق الرعاية.
  • لا تستخدم المرطبات خلال ساعة بعد العلاج الإشعاعي.
  • لا تستخدم غسولاً أو كريماً أو مرهمًا دهنيًا أو زيتيًا في منطقة العلاج.
  • تجنب خدش الجلد في المنطقة المصابة. يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة احتمال الإصابة بالعدوى.

ماذا ترتدي أثناء الإشعاع

يمكن أن تسبب الملابس تهيجًا للجلد أثناء العلاج الإشعاعي.

  • قم بارتداء ملابس ناعمة فضفاضة. تجنب الملابس الضيقة في المنطقة التي تجري معالجتها.
  • حاول أن تحافظ على المنطقة المصابة مكشوفة قدر الإمكان.
  • لا تضع قبعات إذا كنت تتلقى علاجات إشعاعية في الرأس.
  • اغسل الملابس بمنظف ملابس خفيف من دون معطر.

الحماية من الشمس أثناء الإشعاع وبعده

أثناء العلاج الإشعاعي وبعده، تزيد حساسية الجلد للشمس.

  • قم بحماية منطقة العلاج من الشمس. احرص على تغطية الجلد إذا كنت ستظل في الخارج لأكثر من 15 دقيقة.
  • تجنب الشمس أثناء الساعات من 10 صباحًا إلى 4 مساءً.
  • استخدم واقيًا من الشمس خاليًا من PABA من فئة SPF 30 أو أعلى. اغسل الدهان الواقي من الشمس قبل العلاجات الإشعاعية.

تذكيرات أخرى:

  • راجع فريق الرعاية قبل استخدام أي شيء على الجلد في منطقة العلاج. يمكن أن تسبب المنتجات تهيجًا وربما تؤثر على جرعة الإشعاع.
  • اسأل فريق الرعاية عما إذا كان من المقبول أن تسبح في حمام سباحة. اغتسل جيدًا بعد السباحة.
  • لا تجعل منطقة العلاج تتعرض لحرارة أو برودة زائدتين. تجنب المعالجات الحرارية والحمامات الساخنة والوسائد الساخنة ومجففات الشعر ذات درجة الحرارة المرتفعة وأكياس الثلج.
  • تجنب وضع ضمادات أو شريط لاصق على الجلد الذي يجري علاجه.

العناية بالجلد بعد العلاج الإشعاعي

ينبغي أن تستمر العناية بالجلد حتى بعد انتهاء العلاج الإشعاعي.

  • لا تحك أي علامات خاصة على الجلد لإزالتها. ستختفي علامات الوشم تلقائيًا بعد العلاج. قد يفيد وضع مرهم عليها في إزالتها بسرعة أكبر.
  • من المهم الحماية من الشمس طوال العمر بالنسبة للناجين الذين تلقوا علاجًا إشعاعيًا. قم بحماية البشرة من الشمس دائمًا. استخدم واقيًا من الشمس من فئة SPF 30 أو أعلى والبس ملابس واقية وتجنب الشمس قدر الإمكان.

ناقش أي أسئلة أو مخاوف بشأن العناية بالجلد أثناء العلاج الإشعاعي مع فريق الرعاية الخاص بالسرطان، وراقب التغيرات في الجلد، وخاصة علامات العدوى. أبلغ فريق الرعاية إذا كانت هناك زيادة في الألم أو التورم أو حمى أو بثور أو قرح جديدة.


لا يضمن موقع Together
أي منتج ذي علامة تجارية مذكور في هذا المقال.


تاريخ المراجعة: يونيو 2018