مرحبًا بك في

موقع كلنا معاً عبارة عن مورد جديد لكل شخص متأثر بسرطان الأطفال، سواء أكان مريضًا أم أحد الأبوين أم أفرادًا من عائلته أو أصدقاءه.

اعرف المزيد

العناية بالجروح

الجروح لدى الأطفال المصابين بالسرطان

الجرح عبارة عن إصابة بدنية تسبب خللاً في بُنى الجسم. قد يكون على سطح الجلد، أو تحت الجلد أو كليهما. بالنسبة للأطفال الذين يتم علاجهم من السرطان، يمكن أن تنتج الجروح عن:

  • شق (قطع) من جراحة
  • التعرض للسقوط أو حادث
  • نموورم
  • أنبوب مفاغرة معدية صائمية - أو أنبوب تغذية
  • الضغط
  • العلاج الإشعاعي

مراقبة الجروح

من المهم فحص الجلد بانتظام للتحقق من عدم وجود جروح. تساعد العناية الصحيحة بالجروح على حماية الجسم من العدوى ويمكنها تسريع الشفاء. تشتمل العلامات التي تشير إلى احتمال ظهور جروح أو شقوق في الجلد على:

  • كدمات في الجلد، عادة ما تكون مائلة إلى اللون الأحمر أو الأرجواني. لدى الأطفال ذوي البشرة الأغمق، قد يبدو هذا كمنطقة على الجلد بلون أغمق أو أفتح كثيراً في مكان حدوث الكدمات.
  • جلد متوسف أو متشقق
  • جرب أو تقرحات
  • بثور أو أجزاء مرتفعة من الجلد
  • نزيف
  • تورُّم
  • تصريف السائل أو الصديد
  • الطفح الجلدي

كقاعدة ابحث عن أي تغيرات في الجلد. يمكن لفريق الرعاية المساعدة، لكن الأطفال والوالدين يعلمون كيف يبدو شكل البشرة الطبيعي.

اتصل بمقدم الرعاية في حالة حدوث أي من الآتي:

  • جرح جديد أو تغير في الجلد لم يتم إبلاغ مقدم الرعاية به
  • جرح لا يتوقف عن النزيف
  • جرح أكثر احمرارًا حول الحواف أو ساخن أو متورم
  • ألم جديد أو ألم أكثر من المعتاد
  • رائحة كريهة تنبعث من الجرح
  • سائل أصفر مائل إلى الخضرة ينز من الجرح
  • سائل ينز من الجرح
  • أي تغيرات في الجلد حول الجرح
  • حمى أعلى من الطبيعي

ليست كل العلامات التي تشير إلى حدوث جروح تكون مرئية بالعين المجردة. الأعراض الإضافية التي قد تشير إلى بداية تكون جرح أو تشقق في الجلد تشمل:

  • الدفء أو الحرارة في منطقة مصابة
  • ألمًا أو حساسية للمس
  • شعورًا بالحكة
  • الإمساك. قد تسبب أنواع معينة من الأدوية شقوقًا (تمزقات) في الجهاز المعدي المعوي.

قد تستغرق بعض الجروح أيامًا لتظهر. تأكد من الإبلاغ عن أي تقرح أو ألم جديد أو شعور بعدم الراحة.

العناية بالجروح

تشفى معظم الجروح بمرور الوقت عند توفر العناية المناسبة. لكن كل جرح يختلف عن الآخر. تختلف العناية بالجروح من مريض لآخر والفترة الزمنية لكل جرح. يجب العناية بكل جرح كما ينصح الفريق الطبي.

في بعض الأحيان تتم مطالبة مقدمي الرعاية بالمساعدة في تغيير الضمادات. توجد بعض نصائح الرعاية الأساسية التي يجب مراعاتها:

  • يجب الحفاظ على ضمادات الجرح نظيفة وجافة.
  • يجب تغيير الضمادات بانتظام خصوصًا تلك التي تصبح رطبة جدًا أو متسخة أو ملوثة. كقاعدة عامة، إذا كانت الضمادة نصف مُشبعة أو أكثر فيجب تغييرها.
  • يجب على مقدمي الرعاية ارتداء زوج جديد من القفازات المخصصة للاستخدام مرة واحدة في كل مرة يقومون بتنظيف الجرح وتضميده. 
  • يجب على مقدمي الرعاية أيضًا غسل أيديهم قبل تغيير الضمادة وبعدها حتى عند ارتداء القفازات.

بعض الأشياء التي ينبغي تجنبها تشمل خدش الجرح ووضع شريط لاصق على الجرح ووضع مسحوق الأطفال أو نشاء الذرة، ما قد يؤدي إلى تغذية البكتيريا.

تأكد من استشارة الفريق الطبي بشأن أي علاجات منزلية أو مكملات، حيث قد تتسبب في زيادة فرصة العدوى.


تاريخ المراجعة: يونيو 2018